الاخطاء الشائعه فى استخدام التنويم بالايحاء

الاخطاء الشائعه فى استخدام التنويم بالايحاء
الاخطاء الشائعه فى استخدام التنويم بالايحاء
استعمالات التنويم المغناطيسي في العلاج النفسي
اهلا بكم فى مقال  جديد وصباح  جديد  من موسوعة التنمية البشرية  وقسم  مهارات شخصية SOFT SKILLS  قسم  التنويم بالايحاء والان اترككم للاستمتاع  بالمقال.
 في بعض الحالات من الممكن استخدام التنويم المغناطيسي كأحد أنواع العلاج التي تستعمل في العلاج النفسي وتكون الخطوة الأولى هي المريض الملائم وهو الذي تكون نوع مرضه أو شكواه قابلة للتأثر بهذا النوع من العلاج فمثلا الشيزوفرينيا والهوس والاكتئاب الذهاني من الصعب تنويمه وحتى لو امكن ذلك فإن هذه الحالات لا تعالج بالتنويم المغناطيسي·
وايضا اذا كان المريض من النوع الواقعي غير العاطفي يستعمل ذهنه وتفكيره أكثر من عاطفته فإنه من النوع الذي لا يستفيد كثيرا من هذا النوع من التنويم ويحبذ علاجه بالعلاج النفسي الكلاسيكي أو التحليل النفسي بالاضافة إلى أي نوع من أنواع العلاجات الأخرى، أما الأشخاص الذين يتصفون بكونهم أكثر عاطفية ويتعاملون بقلبهم أكثر من عقلهم والذين يركزون على ماذا يفعلون بدلا من لماذا يفعلون ويعتمدون على المعالج النفسي في كل صغيرة وكبيرة هم أكثر انتفاعا من العلاج بالتنويم من غيرهم وقد يتقبلون التنويم بصورة سريعة وبامكانهم التأثر به فإن أعطوا ارشادات فيها نفعهم أثناء التنويم فسوف يستفيدون أكثر من العلاج·
وايضا بالامكان استعمال التنويم  بالايحاء  فى جعل المريض يرجع بذاكرته الى الماضى وايام طفولته واسترجاع تلك الذكريات والتى تكون فى غالبا فى عالم النسيان  والتى تكون غالبا هى سر مرضه وهذا يمكنه من القدره على تغيرها والاستجابه السريعه للعلاج .
ومن الاشياء والاستعمالات المهمه للتنويم بالايحاء اوالمغناطيسى  هى استرجاع الذاكره الماضيه لاكتشاف المجرمين والجرائم فى اقسام الشرطه والتحقيقات وهى انهم يضعون الشهود العيان فى حاله تجعلهم اكثر قدره على التذكر وتذكر ارقام لوحات السيارات والتفاصيل الاخرى للحادث .

من امراض العصر الموجوده حاليا ويلعب التنويم بالايحاء دورا كبيرا فى الشفاء والعلاج منها مرض " الهستيريا" التى يصاحبها شلل وهمس فى الاطراف  لدى المرض بان يوحى الطبيب المعالج الى مريضه بان الحياه قد دبت فيه مره اخرى وانه بدا فى تحريك رجله  واطرافه مره اخرى وبتكرار هذه الجلسات بنظام معين يستطيع المريض وبعد فتره قصيره ان يرجع كما كان.


يستخدم التنويم ايضا للتخلص من العديد من العادات السيئه التى تؤرق حياه الكثيرين ممن يريدون التخلص من هذه العادات ولكنهم لا يعرفون الطريق مثل التخلص من التدخين  او العصبيه او العاده السريه او استخدام رجيم غذائى لعلاج السمنه او الافراط فى الاكل والاسراف فى المال والكثير من العادات .


أخطاء شائعة حول التنويم المغناطيسي


للاسف هناك العديد من الاخطاء الشائعه والتصورات المزيفه حول التنويم بالايحاء" المغناطيسى ":-

أولاً: أن التنويم الايحائى هو نوع من ضمن نواع النوم وعلى العكس نجد ان الصحيح هو أنه حالة من حالات التركيز الذهنيونجد ان الشخص فيها يكون واعيا ومدركا لشى معين وما يبرهن على صحه هذا الكلام  على هذا أن تخطيط المخ الكهربائي يشير في هذه الحالة أن المخ في حالة يقظة تامة أي أن شكل التخطيط يكون بشكل الفا بموجات تتراوح من 8 ـ 21 موجة في الدقيقة وهو ما نراه في حالات اليقظة والوعي الكامل هذه على الرغم من أن الشخص المنوم يظهر كأنه في حالة نوم يظهر كأنه في حالة نوم وأحيانا من الصعب ايقاظه·
ثانيا: من الأخطاء الشائعة ان التنويم هو عملية بها الشخص المنوم يؤثر خلالها على المريض ويدخل بعدها في حالة غيبوبة مغناطيسية ونود الإشارة إلى أنه يوجد فرق واختلاف كبير بين الناس والشخصيات من حيث قابليتها للتنويم هناك من يتاثر بسرعه جدا وقابليته للتنويم عاليه وهناك القابليه المتوسطه وهناك القابليه الضعيفه للتنويم ·· وهناك بعض الناس الذين لا يمكن تنويمهم على أي حال من الأحوال وهؤلاء قلة·· ومن هنا نجد أن مهارة المنوم المغناطيسي هو في اختيار الأشخاص الذين يكونون على استعداد أكثر للتنويم·



ثالثا: من المفاهيم الخطأ (الأشخاص ذوى الشخصيات الضعيفه  والمتخلفون عقليا يكونوا على قابلية عالية للتنويمة المغناطيسي)·· فصحيح أن هناك بعض المصابين بعض الحالات النفسية خصوصا العصابية مثل الهستيريا ذو قابلية للتنويم عالية ولكن معظم المصابين من الأمراض النفسية الشديدة الذهانية مثل الشيزوفرانيا ومرض الهوس والاكتئاب الشديد يكونون ذي قابلية ضئىلة جدا للتنويم وأحياناً غير ممكن تنويمهم وأن قابلية التنويم لا ترتبط ارتباطا مباشرا بحالة الشخص النفسية وعموما فإن القابلية للتنويم تكون عالية بعض الشيء في الصغر ومرحلة الطفولة وتكون أعلاها في المراهقة وتبدأ بالانحدار تدريجيا مع كبر السن·
رابعا: من الأخطاء الشائعة (التنويم المغناطيسي هو علاج بحد ذاته لبعض الأمراض أو الحالات النفسية) هذه عبارة خطأ فإن الدخول في الغيبوبة في حد ذاته لا يشكل أي علاج لأي حالة نفسية ولكن الطبيب النفسي الخبير يستطيع استخدام هذه الغيبوبة بحيث يعطي المريض بعض الارشادات والنصائح التي يمكن استخدامها لتحسين حالته النفسية·
خامسا: من المفاهيم الخطأ (التنويم المغناطيسي خطر على الصحة) هذه الفكرة خطأ فلا يوجد هناك أي رد فعل عكسي أو خطورة بأي شكل من الدخول في الغيبوبة المغناطيسية بحد ذاتها ولكن ما نسمع عنه من أن هناك بعض العلماء أو الأطباء قد يستغلوا بعض المرضى تحت تأثير التنويم لأغراض خبيثة·· هذا الانوع من الضرر لا يأتي من التنويم بحد ذاته ولكن يأتي من الشخص الذي يستغل هذه الظاهرة لأغراضه الشخصية·
وكثيراً ما يُمارس التنويم المغناطيسي بصورة طبيعية من قبل أناس لا علم لهم مطلقاً أن ما يمارسونه هو نوع من التنويم المغناطيسي مثال ذلك ما نراه في الهود أن يستطيع أحدهم أن يضع نفسه في حالة نفسية خاصة من أن يمشي على الفحم الملتهب··
من هنا نرى أن عملية التنويم المغناطيسي عملية فيزيولوجية يدخل فيها المخ بعمليات خاصة وأن هناك بعض الخصائص الفسيولوجية التي يتميز بها بعض الأشخاص عن آخرين حسب قابليتهم للدخول في هذه الحالة كما أن هناك نظريات تعتقد القابلية للتنويم قد تنتقل وراثيا·
  5
مـوســوعـة الـتنـمـيـة الـبشـريـة  .... معــــــــــاً نصـــــل  للقـــــــــمـــــة 

نتمنى  ان تكون  قد  نال المقال اعجابكم  والان  يمكنكم  مشاركه 

المقال  لنزداد شرفاً من خلال ازرار المشاركه بالاسفل

 نتشرف  بتفاعلكم  معنا  وتواصلكم  معنا  من خلال الموقع .

للتواصل  مع المدرب  الرائع / 

بقلم المدرب / مـحـمـود يـاسـيـن
جميع الحقوق محفوظة لــ التنمية البشرية - معاً نصل للقمة 2016 ©